Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

   
أخبارنــا

التأمين التكافلي الإسلامي      29 Dec, 2010

نظام التأمين التكافلي الاسلامي لدى الشركة الوطنية للتأمين

 

الحمد لله رب العالمين والصلاه والسلام على أشرف الانبياء والمرسلين سيدنا محمد بن عبدالله الصادق الامين وعلى آله وصحبه وسلم أجمعين.

قال تعالى:" {وَقُلِ اعْمَلُواْ فَسَيَرَى اللّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ} التوبة105.

 

فتحت شركتنا نافذة مستقلة لممارسة التأمين التكافلي الاسلامي وفقاً للضوابط الشرعية وذلك لكافة انواع التأمين وأهمها:-

1.     التأمين التكافلي للحياة الجماعي.

2.     تأمين السيارات .

3.     تأمين البضائع ( براً وبحراً وجواً).

4.     تأمين الممتلكات ضد الحريق والمخاطر الاخرى .

5.النأمين الهندسي

6. التأمين الصحي

7.تأمين الحوادث

 يهدف التأمين التكافلي الاسلامي الى تقديم الخدمة التأمينية بطريقة تكافلية مشروعة خالية من الضرر والربا وسائر المحظورات الشرعية المفسدة للعقد، وذلك بأن يدفع المستأمن (حامل الوثيقة) إشتراكات متبرع بها لتكوين محفظة تأمينية تدفع الشركة منها تعويضات عند وقوع الضرر المؤمن ضده، وما يحقق من فائض للمحفظة وعوائد استثمارها بطريقة المضاربة الشرعية وبعد خصم التعويضات والمصاريف والاحتياطات يوزع على المستأمنين جملة الوثائق.

المضاربة:

اتفاق بين طرفين يدفع احدهما المال للطرف الثاني ليستثمرة ، على ان يقتسما الربح بينهما بالنسبة التى يتفقان عليها عند التعاقد وهى من المعاملات الشرعية الضرورية لتلبية احتياجات المجتمع الحديث، وقد كان التعامل بها شائعاً قبل الاسلام وتعامل بها الرسول عليه الصلاه والسلام قبل البعثة وتعامل بها أصحاب الرسول في عهده وأقرهم على ذلك.

المضاربة الاسلامية للتأمين التكافلي:

هي اتفاق طبقاً لأحكام الشريعة الاسلامية بين المؤمن الموصوف اسمه في جدول وثيقة التأمين التكافلي والشركة الوطنية للتأمين، لتقوم الشركة بإدارة واستثمار أموال المضاربة المتمثلة في الاشتراكات المدفوعة لنظام التأمين التكافلي من قبل المشتركين وكذلك لتقوم بدفع عوائد التأمين للمشتركين و/ أو المستفيد أو المستفيدين حسب التعريفات والشروط الوارده في عقود التأمين التكافلي.

التكافل الاجتماعي:

حث ديننا الاسلامي الحنيف على التكافل الاجتماعي والتعاون على البر .

قال تعالى{ وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى}المائدة2

وقال عليه الصلاه والسلام " مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد أذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى".

فصل أموال التكافل :

تتعهد الشركة بالاحتفاظ بأموال التأمين التكافلي التى يدفعها المشتركون ( المؤمن عليهم) منفصلة عن اموالها، كما تتعهد بعدم تحميلها بأي إلتزام للغير عدا التعويضات المستحقة لحمله وثائق التأمين التكافلي.

إستثمار أموال التكافل :

تستثمر الشركة أموال التأمين التكافلي وفقاً لاحكام الشريعة الاسلامية وتحت إشراف هيئة الرقابة الشرعية.

لا تتحمل الشركة بصفتها مضارباً ايه خساره في استثمار أموال التأمين التكافلي الاماكان منه بسبب تعد أو تقصير او مخالفة لنظام الاستثمار بالمضاربة .

كيفية تطبيق نظام التأمين بالتكافل:

تحول جميع مبالغ الاشتراكات الى نظام التأمين بالتكافل لدى الشركة ويعتبر المؤمن له متبرعاً عن طيب نفس وفي سبيل المصلحة المشتركة بما يحتاجه نظام التأمين بالتكافل من اشتراكة في نظام التأمين لاغراض تحقيق التكافل.

1-     يفوض المؤمن له الشركة بإعادة تأمين نظام التأمين بالتكافل حمايه لاموال النظام وحقوق المشتركين.

2-     تضاف جميع عوائد عمليات إعادة تأمين نظام التأمين التكافلي الى حساب نظام التأمين بالتكافل نفسة.

3-  يتحمل نظام التأمين بالتكافل جميع مصاريف إدارة عمليات التأمين التكافلي ، وتتحمل الشركة جميع المصاريف الخاصة بأستثمار أموال التأمين.

4-     توزع عوائد إستثمار نظام التأمين التكافلي في آخر كل سنه مالية بين الشركة ونظام التامين بالتكافل بالنسب الاتية:

                        25% من صافي الربح للشركة بصفتها مضارباً

                        75% من صافي الربح لنظام التأمين التكافلي

5-      تتولى الشركة تقييم موجودات ومطلوبات نظام التأمين بالتكافل آخر كل سنة مالية.

6-  الرصيد الذى يظهر من نظام التأمين التكافلي في تاريخ التقييم ( نهاية السنة المالية) ( بعد دفع مزايا التأمين بالتكافل وخصم المصروفات والاحتياطيات اللازمة وحصة الشركة من صافي ربح الاستثمار) وهو الفائض الذى يقيد لحساب المؤمن لهم بنسبة رصيد مشاركة كل منهم خلال فترة التقييم ،على ان يستثنى من ذلك حصص اولئك المؤمن لهم في النظام الذين تجاوزت المزايا المدفوعة لهم أو للمستفيدين و/ أو المزايا المعلقة قيمة اسشتراكاتهم ، فيعتبر رصيد اشتراكاتهم ( الاشتراكات – التعويضات) هو الاساس في مشاركتهم في الفائض.

7-  يعتبر المؤمن لهم ( المشتركون ) متبرعين بما قد يكون مستحق لهم من عوائد استثمارية في نظام التأمين بالتكافل المتحققة أثناء الفترة الواقعة بين تاريخ أخر تقييم وتاريخ الانتهاء.

8-     إذا حدث عجز في نظام التأمين بالتكافل تمنح الشركة ( قرضاً حسنا) تسترده من أرصدة النظام المستقبله.

9-  في حالة حل وتصفية نظام التأمين التكافلي تصرف صافي موجوداته بعد سداد التزاماته في وجوه البر بأشراف هيئة الرقابة الشرعية.

انسحاب المؤمن له او اعتبارة منسحباً من المضاربة:

1-   يجوز للمؤمن له الانسحاب من عقد التأمين بالمضاربه الاسلامية وقتما شاء وذلك بموجب ابلاغ كتابي للشركة، ويعتبر المؤمن له في هذه الحالة، متبرعاً بما قد يكون مستحقاً من عوائد استثمارية في نظام التأمين بالتكافل.

2-   يلتزم المؤمن له بسداد أقساط الاشتراك في مواعيدها المبينة في الجدول أو قبلها والا أعتبر منسحباً من تاريخ استحقاق أي قسط غير مدفوع.

شروط دفع عوائد التأمين ( مزية التكافل) ( التعويضات)

1- يشترط لاستحقاق عوائد التأمين توفر الشروط الاتية:-

أ).أن يكون البيانات الجوهرية التى قدمها المؤمن له في طلب الاشتراك ومرفقاته صحيحة، فإذا ثبت     عدم صحتها أو تبين أن المؤمن له قد أخفى ايه معلومات ضرورية فإنه يكون بذلك قد اسقط حقه وحق المستفيد من عوائد التأمين.

      ب). أن يكون المؤمن قد سدد الاقساط المستحقة عليه وفقا لما اتفق عليه والاحكام الواردة في هذا النظام

 2- تدفع عوائد التأمين لدى استحقاقها الى المؤمن له او المشترك او المستفيد حسبما هو مبين في طلب       الاشتراك ومرفقاته.       

 

والله ولى التوفيق،،،

برامج التأمين التكافلي التي تقدمها الشركة

تمارس الشركة كافة أنواع التأمين ومنها على سبيل المثال لا الحصر الأعمال التالية:

1.     تأمين السيارات: بكافة أنواعها ويغطي أضرار الاصطدام

والانقلاب والاحتراق أو السرقة التي تتعرض لها المركبات ويشمل تأمين المسؤولية ضد الغير.

2.  التأمين ضد الحريق: ويشمل التأمين على الممتلكات المختلفة من مصانع ومؤسسات ومحلات ومنازل ضد الأضرار الناتجة عن الحريق والبرق والانفجارات ويمكن أن يشمل المخاطر الطبيعية كالزلازل والزوابع والرياح والأعاصير والبراكين ، والمخاطر الإضافية الأخرى مثل أعمال الشغب والاضطرابات والأعمال العدائية والاصطدام والأضرار التي يحدثها سقوط الطائرات وما يسقط منها والسرقة التي تلي الدخول بالقوة وخسارة الأرباح الناجمة عن الحريق وغيرها من المخاطر المعتاد إضافتها في تأمين الحريق.                                 

3 -التأمين البحري : ويشمل :-

       *تأمين نقل  البضائع : ويغطي الأخطار المختلفة للبضائع والممتلكات والأمتعة أثناء نقلها بحرا وبرا وجوا  .

     *تأمين هياكل السفن : ويغطي الأضرار التي تتعرض لها السفن كا الاصطدام والاحتراق والغرق وكذالك ما يترتب من مسؤولية  على ملاك الباخرة أو مشغليها من الأضرار التي تصيب الغير.

4-التأمين الهندسي: ويشمل التأمين  على إنشاء الجسور  وبناء الطرقات والتأمين ضد كافة  أخطار المقاولين  وأخطار التشييد للمقاولات الإنشائية والمسؤوليات المترتبة عليها  و تأمين الآلات والمعدات وكذلك التأمين للكسر أو العطب الآلي للمكائن والآلات وفقدان الربح الناتج عن التوقف وكذا التأمين على الأجهزة الالكترونية والكمبيوتر وكل ما يعتبر داخلا عرفاً وعادة في التأمين الهندسي.

5-التأمين ضد الحوادث: ويشمل التأمين ضد الأضرار الناجمة عن الحوادث الشخصية والتأمين ضد حوادث العمل والسرقة وخيانة الأمانة وتأمين النقود في الخزائن وإثناء النقل وتأمين الزجاج والتأمين من المسؤولية المدنية            

6-التأمين على الحياة: ويشمل التأمين الذي يكون موضوعه الحياة للأفراد والجماعات ، ويغطي الوفاة الطبيعية  أو الوفاة بحادث ، والعجز الكلي أو الجزئي وفقدان الأجر ومصاريف العلاج بحادث.

7لتأمين الصحي بكافة أشكاله وأنواعه.

استجابة للحاجة للتأمين الصحي وفرت الشركة التغطيات التأمينية الحديثة التالية :

أ‌-   التأمين للأفراد أو المجموعات على كلفة العلاج داخل اليمن أو خارجه الناتج عن المرض والحوادث ، ولدى الشركة برامج مميزة لهذا التأمين:

وهناك خيارات أخرى حسب حاجة العميل.

ب‌-  التأمين الصحي للمسافر أثناء سفره خارج اليمن للعمل أو لقضاء إجازة .

ت‌-  التأمين على الحجاج والمعتمرين.

8- تأمين الطيران:- ويشمل التأمين على هياكل الطائرات ضد الأخطار المختلفة وكذالك تأمين فقدان الرخصة للطيارين والملاحين وفقدان الأمتعة والحقائب للمسافرين

9- أنواع التأمينات الأخرى: ويشمل التعاقد على التأمين من غير ما سبق ذكره.

وبحسب حاجة العميل

 

 

 
 
© 2010 - الوطنية للتأمين  |   تصميم: يمن فيستا